130 مليون ريال سنوياً

في هذا الموضوع سأتناول فكرة معمول بها في دول كثيرة حول العالم ولكن دعوني قبل البدء بها أن أذكر بعض النقاط :

بعض الحقائق :

1- يعاني الكثير من المواطنين من ندرة توفر دورات مياه عامة خصوصاً في الأوقات المتأخرة من الليل أو فترات الصباح .

2- دورات المياه العامة المتوفرة لا تصلح لاستعمال الآدمي وتعاني من إهمال شديد من قبل الشركات المشغلة .

3- هناك هدر كبير للمياه وكذلك الكهرباء في دورات المياه العامة بسبب إهمالها وعدم متابعتها بشكل يومي .

4- المملكة تتجه لترشيد استهلاك الماء والكهرباء .

5- المملكة تتجه نحو توفير مصادر دخل وتحسين للخدمات .

6- المملكة تتجه لتحفيز السياحة واستقطاب السياح من الداخل والخارج ودورات المياه (المحترمة) عامل ضروري جداً يجب توفيره .

 

من هنا جاءت الحاجة لما سأطرحه الآن :

لماذا لا نفعّل ( دورات المياه مدفوعة الثمن ) كما هو معمول به في دول كثيرة أوروبية وغيرها

ونستطيع تفعيلها بأقل التكاليف .. لن نحتاج إلى بناء دورات مياه وتخصيص أراضي ومساحات لها .. كيف ؟

في كل حديقة ومنتزه وممشى يوجد دورات مياه عامة ( لكن للأسف كما ذكرت آنفاً أنها مهملة جداً ولا تليق بالإضافة إلى أن البعض منها يقفل في الساعات المتأخرة من الليل ) فلو تم تحويلها إلى دورات مياه مدفوعة لاستطعنا جني فوائد متعددة ، فلو أخذنا مثال على مدينة الرياض وعلمنا أن الحدائق والمتنزهات وأماكن المشي فيها يبلغ عددها 362 حسب تصريح الأمانة في ذو القعدة من عام 1435هـ (وبالتأكيد أن العدد ارتفع الآن بشكل أكبر)

ما الذي سيحدث ؟

لوافترضنا أن 100 شخص فقط (وهو عدد قليل جداً مقابل أعداد مرتادي الحدائق) في كل مكان من هذه الأماكن الـ 362 استخدم دورات المياه المدفوعة برسم رمزي (1) ريال واحد فقط لاغير ، يعني ذلك أن دخل الدولة اليومي سيكون 36.200 ريال وفي الشهر الواحد مليون 86 ألف ريال وفي السنة أكثر من 13 مليون ( هذا الرقم مبني على العدد الافتراضي القليل لمستخدمي الدورات وإلا فالعدد سيكون أكثر وأيضاً بالتأكيد أن عدد الحدائق أصبح أكثر)

ليست هذه الفائدة الوحيدة للدولة بل سيساهم ذلك في الحد من هدر الماء والكهرباء بشكل كبير جداً جداً ، وكذلك سيكون للمملكة وجه سياحي لائق بها .

أما الفائدة لنا كمواطنين فهي كالتالي :

1- الحصول على دورات مياه نظيفة خالية من الأمراض والتلوث .

2- سهولة الحصول على مكان لقضاء الحاجة لمن يكون مضطراً لذلك .

 

لم ينتهي الأمر إلى هنا .. بل نستطيع إضافة التالي :

1- محطات المترو ( سيكون هناك إقبال كبير على دورات المياه فيها )

2- دورات مياه المساجد ( بالإمكان فتحها بالمجان أثناء وقت الصلاة فقط ، ثم جعلها بمقابل خارج أوقات الصلاة والاستفادة من رسومها لدعم ميزانية صيانة المساجد المرصودة من الدولة )

 

مع ملاحظة أن هذه الحسبة البسيطة على مدينة الرياض فقط فلو افترضنا أن ذات الحسبة تنطبق على 10 مدن كبرى فقط .. سيكون مجموع دخل الدولة من الرسوم الرمزية أكثر من 130 مليون ريال سنوياً عدا عن قيمة التوفير في الماء والكهرباء .

هذه صور لبعض دورات المياه المدفوعة في دول متفرقة

( مع الشكر لزميلي ماجد العنزي لمساعدتي في استخراجها )

آثرت الاختصار في عرض الفكرة وعدم الإطالة والدخول في تفاصيل مملة .. آمل أن تجد هذه الفكرة القبول وأن تكون مساهمة فاعلة لصالح الوطن .

تحياتي وتقديري

 

أخوكم .. أحمد عبدالعزيز الجبرين

1438/6/16 هـ

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: